أول نقابة تعليمية ترفض قرار فرض إجبارية جواز التلقيح

تدارس المكتب الوطني للجامعة الوَطَنِية لِلتَّعْلِيمِ
الجناح الديمقراطي قرار الحكومة فرض جواز التَّلْقِيح عَلَى المواطنات والمواطنين ابتداء
من الخميس 21 أكتوبر 2021 كـ “وثيقة رسمية للتنقل عبر وسائل النقل الخَاصَّة أَوْ
العمومية والدخول إِلَى الإدارات العمومية وشبه العمومية والخاصة والولوج إِلَى
الفنادق والمطاعم والمقاهي والحمامات والقاعات الرياضية والمحلات التجارية والسفر
إِلَى الخارج” مَعَ استثناء الممنوعات والممنوعين من التَّلْقِيح شرط “استعمال
وثيقة استثنائية من السلطات الصحية المختصة
“.
وَأَكَّدَت النقابة فِي بيان لَهَا أن قرارات الحكومة أثارت “تساؤلات
ونقاشات وقلق واستنكار عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وبالأخص وسط نساء وَرِجَالِ
التَّعْلِيم والتلاميذ والتلميذات والطلبة والطالبات والمتدربين والمتدربات.. والأمهات
والآباء والأولياء…، حول المس بحقوق غير الملقحين، وحول كيفية تنزيل هَذَا القرار
المتسرع وما سيترتب عَنْهُ من انتهاك للحقوق وتجاوزات وفوضى” حَسَبَ تعبير البيان
دائما
وَتَسَاءَلَ البيان عَنْ مصير الرافضات والرافضين لِهَذَا
التَّلْقِيح وما مَدَى قانونية فرض جواز التَّلْقِيح وآليات تدبير إلزامه وإِعْتَبَرَت النقابة قرار
فرض جواز التَّلْقِيح “قَرَارًا تعسفيا وتمييزيا، غير مؤسس عَلَى سند قانوني ويتناقض
مَعَ الترويج عَلَى أن التَّلْقِيح اختياري!!”
وَأَكَّدَت النقابة أن فرض هَذَا الجواز “تضييق عَلَى
الحقوق والحريات وخرق سافر للقوانين الَّتِي تضمن حرية التنقل وحق ارتياد المرافق
العمومية للحصول عَلَى الوثائق الإدارية وتعطيل لمصالح المواطنات والمواطنين وينمي
الشعور بالإكراه لَدَى العديد من رافضات ورافضي التَّلْقِيح” وإِعْتَبَرَت أن قرار
الحكومة، بفرض جواز التَّلْقِيح، شكلا ومضمونا “نوع واضح من الانتقام من الرافضات
والرافضين للتلقيح”
وتساءلت النقابة فِي بَيَانِهَا دائما عَنْ الكيفية الَّتِي
ستتعامل بِهَا وِزَارَة التربية الوَطَنِية وَالتَعْلِيم الأولي مَعَ نساء وَرِجَالِ التَّعْلِيم
والتلميذات والتلاميذ والطالبات والطلبة والمتدربات والمتدربين.. غير الملقحات
والملقحين بِسَبَبِ رفض التَّلْقِيح أَوْ بِسَبَبِ آخر، أَمَامَ خطر المنع من ولوج المؤسسات
والإدارات التعليمية…؟؟؟ وما دنب التلميذات والتلاميذ من قرار عدم التَّلْقِيح من
طرف أمهات وآباء وأولياء أمرهن وأمرهم.
وإِعْتَبَرَت النقابة أن قرارات الحكومة بفرض جواز
التَّلْقِيح “غير مبرَّرة وينبه إِلَى مَا لِهَذَا القرار من تأثير عكسي بِمَا أَنَّهُ سيعزز
الإحساس بالظلم والتمييز والمس بحرية الاختيار والاقناع والاقتناع” وشجبت مَا
أسمته بـ” عبثية إصدار الحكومة لقرارات تنحو نَحْوَ تقييد حرية المواطنات
والمواطنين فِي التنقل والتضييق عَلَى حقوقهم فِي ولوج الأماكن العامة والمرافق
العمومية والخاصة لقضاء أشغالهم ومصالحهم… وفضلا عَلَى رفض فرض قرار جواز التَّلْقِيح
غير المبرر فَقَدْ تَمَّ دون وضع أي ترتيبات ضرورية وفق آجال زمنية معقولة تسمح بتفادي
مَا مِنْ شَأْنِهِ ضرب مختلف مصالح المواطنات والمواطنين وتجنب أي تَجَاوز وشطط فِي استعمال
السلطة وانتهاك لكافة الحقوق”
وَطَالَبَتْ النقابة من الحكومة إلغاء هَذَا القرار الَّذِي
وصفته بـ”التعسفي التمييزي ” ودعت إِلَى ضمان احترام حرية الاختيار بِشَأْنِ
التَّلْقِيح ضدا عَلَى الإكراه وتكريس التفرقة بَيْنَ المواطنات والمواطنين ودون أي سند
منطقي أَوْ علمي، وَكَذَا ضمان حق المغاربة فِي المعلومة كاملة بخصوص الوضع الصحي
الح
قيقي والمَعْلُومَات الكافية حول الجائحة وما توفره التلقيحات من حماية ووقاية؛

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.com مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.com عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.com وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.com est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.com, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.com
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici GLob18SP

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *