إنزال وطني لأساتذة التعاقد الثلاثاء والآلاف يتدفقون على شوارع الرباط

إنزال وطني لأساتذة التعاقد الثلاثاء والآلاف يتدفقون عَلَى شوارع الرباط

لكم
الإثنين 15 مارس 2021

شرع الآلاف من أساتذة التعاقد فِي التوجه من مقرات سكناهم، فِي قوافل جماعية عَلَى متن سيارات خاصة وحافلات النقل العمومية، صوب الرباط مُنْذُ الساعات الأُوْلَى من بروز شمس اليوم الاثنين 15 مارس الجاري تحضيرا للإنزال الوطني الَّذِي دعت إِلَيْهِ التنسيقية الوَطَنِية للأساتذة اللَّذِينَ فرض عَلَيْهِمْ التعاقد يومي 16 و مارس الجاري.
ونشر أساتذة التعاقد، عَلَى صفحاتهم الشخصية وصفحة التنسيقية الوَطَنِية للأساتذة اللَّذِينَ فرض عَلَيْهِمْ التعاقد، صورا وفيديوهات توثق لانطلاق رحلتهم صوب العاصمة الرباط، من مدن كلميم والداخلة والعيون وزاكورة ووجدة وفاس وأزيلال ومراكش وتطوان والناضور وتاونات وتارودانت وأكادير وطاطا وغيرها، مصحوبة بملصقات للتنسيقيات الجهوية تحفز الأساتذة المتعاقدين عَلَى الانخراط الواسع والوازن فِي مسيرتي غد الثلاثاء والأربعاء ومعتصمهما الجزئي.
واختار أساتذة التعاقد لإنزالهم الوطني شعار “المعركة إِلَى الأمام لَا تراجع لَا استسلام”.
وَقَالَتْ لطيفة مخلوفي، عضو لجنة الاعلام الوَطَنِية بالتنسيقية الوَطَنِية للأساتذة اللَّذِينَ فرض عَلَيْهِمْ التعاقد، إن الإنزال الوطني ليومي غد الثلاثاء 16 والأربعاء 17 مارس الجاري استمرار معركة الأساتذة اللَّذِينَ فرض عَلَيْهِمْ التعاقد، بعد أن سبقتها أشكال محلية وجهوية، لِأَنَّ قضيتنا وحل ملفها ممركز”.
وشددت مخلوفي فِي تصريح لموقع “متمدرس” أن أساتذة التعاقد “ملوا من سياسات التماطل ومزيد من الهجوم، وتأكد يوما بعد يوم أَنَّهُ ليس هُنَاكَ نية لإيجاد حل مِنْ قَبْلِ الدولة”.
وزادت موضحة: خطوة الإنزال الوطني لَنْ تكون هِيَ الأُوْلَى، فِي وقت تواصل فِيهِ الدولة الهجوم عَلَى المناضلين والتنسيقية لاستنزافنا، فنحن لدينا النفس الطويل، ولدينا حق سننتزعه.
وتشبثت مخلوفي بمطلب أساتذة التعاقد فِي البلاد قائلة: مطالبنا الإدماج وإسقاط مخطط التعاقد ووقف الهجوم عَلَى المدرسة العمومية المغربية.
الملف مفتوح
وَفِي تدوينة لَهُ، كتب الباحث يحيى اليحياوي إن نزول الأساتذة المتعاقدين للشارع العام بكثافة سيذكر الدولة من جديد بمطلب لديهم لم يحسم أَوْ حسم بغير إرادتهم”.
ونبه اليحياوي إِلَى أن الملف مفتوح، تراجعت فِيهِ لغة الحِوَار، واستبدلت بلغة شد الحبل، وكل من الطرفين يراهن عَلَى استنزاف الآخر، وَهِيَ استراتيجية لَا يمكن أن تجدي، لكن ستضمر الاحتقان إِلَى مَا لَا نهاية”
وزاد موضحا: رجل التعليم والطبيب بالتحديد يَجِبُ أن يكونا مطمئنين فِي وضعهما المادي والنفسي، مرتاحين فِي حاضرهما ومؤتمنين عَلَى مستقبلهما.
وأشار إِلَى أن “أي معلم او أستاذ غير آمن عَلَى حالة وَلَا عَلَى مآله، لَا يمكنه أن يعلم التلاميذ، فما بالك أن يلهمهم. وهذا مدخل اعتباري لَا بد منه”.

عَنْ الموقع

ان men-gov.com مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وكذا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تم الحرص فِي men-gov.com عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف ملف مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.com وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.com est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.com, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.com
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *