ارتياح كبير لدى مكونات المجتمع المدرسي البنوري بفضل وثيرة الدعم التربوي خلال العطلة

يلاحظ المتتبع للشأن التربوي والتعليمي
المحلي، تعبئة شاملة وانخراطا واسعا من قبل مكونات المنظومة التعليمية وشركائها من
أجل إنجاح برنامج الدعم التربوي والدعم الاستدراكي للتعلمات الأساس.هَذَا الانخراط
الواسع جاء ليلبي حاجات المتعلمات والمتعلمين وتمكينهم من استدراك مَا فاتهم من حصص
دراسية، بالإِضَافَةِ إِلَى دعم مساهم الدراسي.

.

ولعل المتتبع يلاحظ أَنَّهُ مُنْذُ الساعات الأُوْلَى من
صباح يوم الاثنين 21 يناير 2024 فتحت المؤسسات التعليمية أبوابها لِإِسْتِقْبَالِ
التلميذات والتلاميذ، وتجندت الأطر الإدارية والأطر التربوية لتكون فِي مَوعِد هَذَا
الاستحقاق، فِي أجواء تربوية تشي بِأَنَّ الأمر يَتَعَلَّقُ بأيام دراسية عادية وَلَيْسَ عطلة،
وَهُوَ مَا انعكس إيجابا عَلَى التلميذات والتلاميذ وأسرهم الَّتِي أحست بنوع من الارتياح.

بدورها، تجندت السلطات الإقليمية والمحلية
لدعم جهود المديرية الإقليمية، وساهمت فِي التعبئة والتحسيس وضمان انخراط الأسر
والجمعيات الشريكة وأرباب النقل المدرسي…وغيرهم من المتدخلين فِي الشأن التربوي.

كَمَا أن الدعم الاجتماعي كَانَ حاضرا مِنْ خِلَالِ
وضع خدمات الأقسام الداخلية رَهْنَ إِشَارَةِ النزيلات والنزلاء، وتعبئة أسطول النقل
المدرسي لِتَأْمِينِ نقل المتعلمات والمتعلمين خِلَالَ الفترتين الصباحية والمسائية بفضل
لقاء تنسيقي نظمته المديرية الإقليمية تحت رعاية السلطات الإقليمية.

ويمكن القول أن المنظومة التعليمية بسيدي بنور
ربحت رهان محطة استثنائية فِي المسار الدراسي للتلميذات والتلاميذ، ونجحت فِي توظيف
إمكانياتها وتعبئة جهود شركائها. وَلَمْ هَذَا ممكنا دون مخطط تواصلي سلكته المديرية الإقليمية
بعقد سلسلة لقاءات تنسيقية مَعَ مختلف مكونات الأسرة التعليمية والشركاء، مَعَ
المواكبة والتتبع واليقظة.

وَتَجْدُرُ الإشارة إِلَى برنامج الدعم التربوي لَا
يقتصر عَلَى العطلة، بَلْ سيظل مستمرا وفق أجندة أعدتها مصالح المديرية الإقليمية
بسيدي بنور مستوحاة من المذكرة الوزارية المتعلقة بتكييف السنة الدراسية
2023/2024.

كَمَا
عملت المديرية الإقليمية عَلَى التنسيق مَعَ المستشارين فِي التَّوجِيه التربوي، مِنْ أَجْلِ
تكثيف التدخلات الَّتِي تخص تدبير العمليات المتعلقة بالتوجيه والاستشارة والمواكبة
والدعم النفسي للتلميذات والتلاميذ ومواكبتهم خِلَالَ مسارهم الدراسي. دون إغفال الدعم
النفسي والمواكبة الاجتماعية، مِنْ خِلَالِ بلورة خطة إقليمية سهر عَلَى إعدادها أطر
الدعم الاجتماعي بِالمُؤَسَّسَاتِ التعليمية بِتَنْسِيقٍ مَعَ المديرية الإقليمية.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.com مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريــس والتوجيه وَالتَعْلِــيم وَكَذَا اعلانات الوظائــف بالمــغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعلــيمية التربويــة الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلمــيذ والطــالب و الأستــاذ والمديــر والباحــث عَنْ فرص الشــغل سَوَاء كت تابعة لمؤسســات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربيــة الوَطَــنِيـة والتَّكْويــن المهنــي وَالبَحْث العلمــي واي مؤسســة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.com عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربويــة
ـ اضافة ميزات وخدمات تعلــيمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.com وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.com est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.com, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.com
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *