الحكومة تفرق بالقوة وقفة احتجاجية للأساتذة أمام مقر الوزارة بالرباط (صور)

الحكومة تفرق بالقوة وقفة احتجاجية للأساتذة أَمَامَ مقر الوزارة بالرباط (صور)


محمد النجاري موقع لكم
الإثنين 05 أبريل 2021 

نظم مئات الأساتذة والإداريين، اليوم الاثنين، وقفة وطنية حاشدة أَمَامَ مقر وِزَارَة التربية الوَطَنِية بالرباط، وَذَلِكَ فِي أول أيام الإضراب الوطني الَّذِي دعت لَهُ عدد من النقابات والتنسيقيات التعليمية.
وعرفت الوقفة الوَطَنِية مشاركة نقابات من قبيل النقابة الوَطَنِية للتعليم والجامعة الوَطَنِية للتعليم التوجه الديمقراطي، فَضْلًا عَنْ تنسيقيات فئوية، من بينها أساتذة الزنزانة 10، والأساتذة المكلفين خارج إطارهم الأصلي، وغيرهم.
كَمَا عرفت الوقفة حضورا أمنيا مكثفا، حَيْتُ تدخلت القوات العمومية لدفع المحتجين بالقوة خارج الساحة المقابلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية، ومنعهم من إكمال وقفتهم.
وجرى دفع المحتجين وسط الطريق مَا خلف اصطدام الأساتذة بالسيارات وأصيب بعضهم، وَهُوَ مَا استنكره المحتجون لتهديده حياة رجال التعليم.
وعرفت الوقفة التعليمية رفع عدد من الشعارات المنددة بسياسة الحكومة ووزارة التربية الوَطَنِية، محملة إياهما مسؤولية مَا صار إِلَيْهِ الوضع التعليمي من احتقان.
كَمَا عبر المحتجون عَنْ إدانتهم وتنديدهم بالقمع والمنع الَّذِي تعرضوا لَهُ، بشعارات من قبيل “واك واك عَلَى شوهة سلمية وقمعتوها”، “باركا من البوليس زيدونا فالمدارس”، “جماهير شوفي مزيان حقوق الإنسان”.
وأدان المحتجون العنف وإسقاط الأساتذة معتبرين أن إسقاط الأستاذ وإهانته هو إسقاط للوطن.
وعبر بعض المحتجين فِي حديثهم لموقع “متمدرس” عَنْ أسفهم الشديد لِهَذِهِ الطريقة الحاطة من الكرامة الَّتِي يعامل بِهَا أساتذة، قضوا عقودا من حياتهم فِي تعليم أبناء المغاربة، وبناء الوطن.
وأشاروا إِلَى أن الوقفة كَانَ يمكن أن تُنَظِّمُ بِشَكْل سلمي وطبيعي دون عنف ودون قمع غير مبرر، خاصة وَأَن المتظاهرين مصرين عَلَى إسماع صوتهم وَلَنْ يثنيهم العنف عَنْ الصدح بأصواتهم وإسماع مطالبهم لمن يهمهم الأمر.
وتأتي هَذِهِ الوقفة فِي سياق تزايد الاحتقان والتصعيد فِي صفوف مختلف فئات قطاع التربية الوَطَنِية، الَّتِي أعلنت هَذَا الأسبوع عَنْ إضرابات وأشكال احتجاجية مختلفة، متمركزة فِي العاصمة الرباط ومدن أخرى.
وتطالب النقابات التعليمية ومعها شغيلة القطاع بفتح باب الحِوَار، والإنصات لمشاكل ومطالب الأساتذة، بدل نهج سياسة الآذان الصماء، واتباع المقاربة الأمنية بدل الحلول الواقعية.

عَنْ الموقع

ان men-gov.com مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وكذا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تم الحرص فِي men-gov.com عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف ملف مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.com وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.com est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.com, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.com
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *