اللغة العربية درس النصوص 2-3 : الإنسان ومشاكل الهجرة – men-gov.com

اللغة العربية – الأُوْلَى باك علوم

درس النصوص 2-3 : الإنسان ومشاكل الهجرة

الفهرس

أولا: ملخص الدرس

ثانيا: تمرين تطبيقي (تحليل نص)

1-2/ النص

2-2/ الأسئلة

أولا: ملخص الدرس

الهجرة ظاهرة اجتماعية تعني الانتقال من مكان إِلَى آخر قصد الاستقرار فِيهِ بحثا عَنْ مُسْتَوَى عيش أفضل، وَقَد يكون هَذَا الانتقال مؤقتا أَوْ دانما إما لأسباب اقتصادية أَوْ اجتماعية أَوْ سياسية أَوْ غيرها…

وَهِيَ أنواع :

1) هجرة داخلية وتكون من البادية إِلَى المدينة بِسَبَبِ مشاكل اقتصادية، اجتماعية، مِنْ أَجْلِ البحث عَنْ فرص عمل أفضل وتحسين ظروف العيش…

2) هجرة خارجية تكون من بلد لآخربحثا عَنْ مكاسب مادية و معنوية لَهُ، ولبلده (مداخيل من العملات الأجنبية)، إلَّا أَنَّهَا لَا تخلو من أضرار لما يتعرض لَهُ المهاجرون من استفزازات عنصرية أَوْ معاناة سوء الإدماج، أَمَّا إِذَا كَانَ المهاجر كفاءة علمية أَوْ تقنية فَإِنَّ الضرر يلحق البلدان النامية بِسَبَبِ حرمانها من ثرواتها البشرية وكفاأتها المميزة و المحدودة.

و تبقى الهجرة عملية مستمرة استمرار حياة الإنسان و النمو السكاني و الإختلافات بَيْنَ المناطق الجغرافية… ويمكن إجمال مسببات الهجرة فِي نوعين :

  • مسببات ذاتية : ترتبط بالمجتمع وتتمثل فِي الموارد الطبيعية أَوْ ندرتها، وتعثر بَرَامِج التنمية فِي الدول النامية، وانعدام الاستقرار المادي والنفسي والاجتماعي والسياسي مِمَّا يولد الرغبة فِي تحسين الوضعية الإجتماعية والاقتصادية والثقافية …
  • مسببات موضوعية : ترتبط بالتفاوت فِي توزيع ثروات العالم بَيْنَ دول الشمال والجنوب، ومحدودية المساعدات المقدمة من قبل الدول الغنية.

وتتمثل النتائج الَّتِي أفرزتها الهجرة فِي الدول النامية فِي :

  • تزايد الإقبال عَلَى المدن وتراجع الإهتمام بالنشاط الفلاحي.
  • انحصار النمو الاقتصادي
  • ظهور أنماط وتشكلات اجتماعية جديدة.
  • تفاقم مشاكل الانبهار الإجتماعي والإحساس بالإحباط النفسي.
  • الهجرة السرية الَّتِي أضفت طابعا مأساويا عَلَى ظاهرة الهجرة (قوارب الموت).
  • ظاهرة الفقر فِي الأحياء الهامشية خاصة بالمدن الكبرى.

ثانيا: تمرين تطبيقي (تحليل نص)

1-2/ النص

الهجرة من الريف إِلَى المدن

تعتبر الهجرة ظاهرة اجتماعية وجدت ومازالت قائمة فِي كل زمان و مكان. فَهِيَّ حركة طبيعية تمتد فِي العادة من المناطق الَّتِي تئن من الضغط السكاني والمشكلات بأنواعها، و كذلك من المناطق الَّتِي تقل فِيهَا فرص العمل والدخل إِلَى المناطق الأحسن ظروفا والأيسر حالا.

إن مسألة الهجرة هِيَ موضوع العصر، لذلك لفتت انتباه المتخصصين فِي مختلف مجالات الدراسات الإنسانية، فعكفوا عَلَى دراستها كل مِنْهُمْ بِحَسَبِ اختصاصه. فنجد الجغرافيين يهتمون بدراسة أثر العوامل الطبيعية من المناخ و التربة وكوارث طبيعية فِي إحداث الهجرة. ويركز علماء السكن عَلَى الآثار والمشكلات السكانية المصاحبة لعملية الهجرة : خلخلة التركيب السكاني العام، وتغيير هائل فِي الخارطة السكانية للمجتمع العالمي أَوْ القومي أَوْ المحلي. ويركز الإقتصاديون عَلَى دراسة العلاقة المتبادلة بَيْنَ الهجرة ودور العمل بالإِضَافَةِ إِلَى مَدَى تأثير الهجرة عَلَى سد احتياجات المجتمع المستقبل للمهاجرين المهرة وغير المهرة، وتأثير الهجرة عَلَى النمو الاقتصادي أيضًا، و أخيرا يهتمون بدراسة الوضع المهني والوظيفي للمهاجر. ويركز المُشرعون والسياسيون عَلَى القوانين ووضع السياسات ذات العلاقة المباشرة بالهجرة.

أَمَّا علماء الاجتماع المتأثرون بالإتجاه البنائي الوظيفي فِي دراساتهم للظاهرات الإجتماعية، فإنهم ينظرون إِلَى الهجرة نظرة شاملة كلية، إِذْ يتناولون بالدراسة والتحليل ظاهرة الهجرة من جميع جوانبها، فيدرسون أسباب حدوثها و العوامل المؤثرة فِيهَا وكَذَلِكَ أثارها ومشكلاتها، كَمَا يتناولون بالدراسة و التحليل مَدَى تكيف المهاجرين مَعَ طبيعة الحياة السائدة فِي المجتمع المستقبل لَهُمْ، وامتصاص القيم الثقافية السائدة أَوْ تمثلها.

و رغم أهمية الهجرة لَمْ يلق موضوعها الاهتمام الكافي من قبل المتخصصين فِي الدراسات الإنسانية، لِهَذَا يَدْعُو علماء الإجتماع الباحثين إِلَى إجراء المزيد من البحوث حول الهجرة فِي أنحاء شتى من العام بغية الكشف عَنْ الإتجاهات المميزة والعوامل المشتركة، والمواقف الَّتِي تلتقي أَوْ تتباين عندها سمات الهجرة بأنماطها الكثيرة فِي البلاد النامية والمتقدمةُ، وتقوم الآثار المترتبة عَلَيْهَا، وَذَلِكَ مِنْ أَجْلِ الوصول إِلَى وضع نماذج نظرية دقيقة يمكن مِنْ خِلَالِهَا تفسير العلاقات والمتغيرات الَّتِي تتضمنها سائر أنماط الهجرة بأبعادها المختلفة من اجتماعية و اقتصادية وسكانية وقانونية وتاريخية.

عبد القادر قعير : «الهجرة من الريف إِلَى المدن» دار النهضة العربية

ثانيا: تمرين تطبيقي (تحليل نص)

2-2/ الأسئلة

1) النص مقالة تخضع لتصميم منهجي، بَيْنِ ملامح هَذَا التصميم عبر تحديدك لعناصره.

2) تتبع الخطوات الَّتِي أنتهجها الكاتب فِي بناء مقالته واستدلاله.

3) تنبني المقالة عَلَى ثلاث مراحل/ مفاصل منهجية هِيَ : الطرح المناقشة. الاستنتاج حدد مضمون كل مفصل منهجي.

4) اعتمد الكاتب خطوات منهجية متسلسلة. استخرج هَذِهِ الخطوات من النص.

5) تتبع مراحل الخطة الحجاجية المعتمدة فِي النص.

.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.com مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.com عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.com وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.com est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.com, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.com
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici multi-aschl

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *