المضمون في الاتجاهات الشعرية المدروسة pdf : إحياء النموذج | سؤال الذّات | تكسير البنية و تجديد الرؤيا

 

يُقصد بـ “المضمون” معنى النص، أَوْ مَا يعرف بـ”المحتوى الشعري”. ويمكن معالجة هَذَا المكون مِنْ خِلَالِ مستويين اثنين هُمَا: التفكيك، والتركيب.


◄ مُسْتَوَى التفكيك: 

وفيه يتم تجزيء محتوى النص إِلَى المضمون العام والوحدات الدلالية:


– المضمون العام: 

أي الغرض أَوْ الموضوع الَّذِي يتناوله النص ككلّ. 

– الوحدات الدلالية: 

بوصفها معاني أساسية تتفرع عَنْ “المضمون العام للنص“. وَتَتَضَمَّنُ، هِيَ الأخرى، معاني جزئية. ويمكن بيان ذَلِكَ كَمَا يلي:


* الوحدة الدلالية الأُوْلَى: وتمتد [ من البيت … إِلَى البيت …]، وفيها يتحدث الشاعر عَنْ كذا وَكَذَا…

* الوحدة الدلالية الثَّـانِيَة: وتمتد [ من البيت … إِلَى البيت …]، وفيها يتحدث الشاعر عَنْ كذا وَكَذَا …

* الوحدة الدلالية الثَّـالِثَة: وتمتد [ من البيت … إِلَى البيت …]، وفيها يتحدث الشاعر عَنْ كذا وَكَذَا … 

وهكذا بِحَسَبِ عدد الوحدات الدلالية الأساسية الَّتِي تتضمنها القصيدة (هَذَا إِذَا كَانَت تنتمي إِلَى تيار إحياء النموذج، وأيضا سؤال الذات أحيانا).

أَمَّا إِذَا كَانَت القصيدة تنتمي إِلَى تيار تكسير البنية أَوْ تجديد الرؤيا (وأيضا سؤال الذات أحيانا) فَإِنَّها تُقسّم حَسَبَ عدد المقاطع. ويمكن بيان ذَلِكَ كَمَا يلي:

* المقطع الأوّل: ويمتد من السّطر … إِلَى السّطر …، وفيه يعبّر الشاعر عَنْ …

* المقطع الثاني: ويمتد من السّطر … إِلَى السّطر …، وَفِي هَذَا المقطع الثاني …

* المقطع الثالث: ويمتد من السّطر … إِلَى السّطر …، وفيه  يتحدث الشاعر عَنْ …

وهكذا بِحَسَبِ عدد مقاطع النص الشعرية.


◄ مُسْتَوَى التركيب: 

وفيه يتم تكثيف معاني النص، وصياغتها صياغة عامة، وَذَلِكَ عَلَى شكل ملخص تراعى فِيهِ سلامة التعبير، وحسن استعمال أدوات الربط المختلفة.

المضمون فِي قصائد إحياء النموذج: 

– إعادة إنتاج الأغراض الشعرية الأغراض الشعرية القديمة من مدح، ورثاء، وهجاء، وفخر، ووصف وغزل… 

– إضافة بعض الأغراض الجديدة كالشعر القومي والشعر الوطني والشعر السياسي والشعر الاجتماعي والشعر الأخلاقي والشعر الإصلاحي

المضمون فِي قصائد سؤال الذّات: 

– التحرر من الأغراض الشعرية القديمة، والدعوة إِلَى استثمار مضامين الشعر الرومانسي.

– الثورة عَلَى عالم الناس والابتعاد عَنْ نظام الجماعة المثقل بالعادات المتحجرة والقوانين الجائرة.

– التقوقع والانكفاء عَلَى عالم الأنا والذات المفعم بالعذابات الشقية والآهات المؤلمة.

– اللجوء إِلَى عالم الطبيعة والغاب والتماهي مَعَهُ، باعتباره رمزا للفطرة والعودة إِلَى الأصل والصفاء والبساطة والعفوية والحرية والخلاص والحلم والكمال والوئام والسكينة…

– شیوع النزعة العاطفية الوجدانية: وما تتضمنه من مشاعر الحزن والأسى والقلق و التشاؤم والحب والأمل…

– ذيوع النزعة التأملية: وَهِيَ نزعة فلسفية فنية تنتاب الشاعر الرومانسي أحيانا، وتجعله يسجل مواقف نظرية تأملية تجاه الذات والعالم والحياة والكون… 

المضمون فِي قصائد تكسير البنية و تجديد الرؤيا: 

– القطع مَعَ نظرية الأغراض الشعرية التقليدية والكلاسيكية والموضوعات الرومانسية المسكوكة والمجترة، واستبدالها بمضامين، أَوْ بالأحرى برؤيا واقعية ثورية أحيانا، ووجودية تأملية أحيانا أُخْرَى: رؤيا ذاتية فلسفية شاملة وعميقة.

– الانخراط الفاعل فِي قضايا الواقع العربي والدولي. 

– التعبير عَنْ تجربة الغربة والضياع، بفعل واقع البؤس والفقر والتهميش والإقصاء الَّذِي أَصْبَحَ يعيشه الشاعر المعاصر من جهة، وواقع التخلف والجمود والجهل والانحلال والعنف والقوة الَّذِي بَاتَ يشهده المجتمع العربي والدولي من جهة ثانية (تكسير البنية).

– تصوير تجربة الموت والحياة، وَذَلِكَ لوصف عالم عربي يعيش موتا سريريا بطيئا، لكن هَذَا العالم يُرجى علاجه ويُؤمل إعادة الحياة إِلَيْهِ (تجديد الرؤيا).

– التفاعل مَعَ التراث الإنساني بِشَكْل عام، مِمَّا يَعْنِي أن تعامل الشاعر المعاصر تَجَاوز التراث القومي إِلَى الإنساني، وَذَلِكَ باستثمار أساطيره، ورموزه ودلالاته وأبعاده، وقيمه علما بِأَنَّ هَذَا التفاعل كَانَ محدودا ومنقوصا فِي مرحلة (تكسير البنية) ، لكنه غدا مكثفا ومعمقا فِي مرحلة (تجديد الرؤيا). 

– التفاعل مَعَ مختلف الثقافات المعاصرة، بِحَيْثُ لَا يحشر الشاعر المعاصر نفسه فِي دائرة الثقافة الغربية وحدها، بَلْ يتجاوز ذَلِكَ إِلَى التفاعل مَعَ كل النتاج أَوْ المنجز الثقافي العالمي الراهن.


 المضمون فِي الاتجاهات الشعرية المدروسة pdf:

.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.com مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.com عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.com وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.com est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.com, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.com
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici multi-positivisite

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *