الهجرة القروية | تحضير نص المجزوءة ② “قضايا معاصرة” | الرائد في اللغة العربية، ص: 71

/b/R29vZ2xl/AVvXsEh0L1Ak5ZLROiX-uIWLbVro2T2-_7eeDdIU9gg2YlVtBqP2TR17MDM9qpPje1imUmC7yAPhxbGA2Fw0lyCG1ZxUY0I-vTetfICxlCHBnRJmB04GD2WC5TdpdkLpBqNR79dGcZiaXYgn3FXOdpYSh3HUhs-PUwP3FfjZF8KI7dEKIWGbWECMV65wfkJFhA/w494-h640/0002.jpg

◄ تمهيد:

 – الهجرة: ظاهرة جغرافية يعنى بِهَا الانتقال من مكان إِلَى آخر قصد الاستقرار المؤقت أَوْ الدائم لأسباب اقتصادية أَوْ سياسية أَوْ اجتماعية. وَقَد صارت الهجرة فِي العصر الحديث معضلة اجتماعية تتخذ أشكالا متعددة، فتكون: شرعية أَوْ غير شرعية، خارجية أَوْ داخلية (حضرية أَوْ قروية)…

І- ملاحظة النصّ:

1) علاقة الفقرة  بموضوع النص:

علاقة توضيح وتفسير؛
تَتَجَلَّى فِي توضيح أسباب الهجرة القروية وتفسير تجلّياتها.

2) دلالة العنوان: 

يحيل عَلَى نوع من أنواع الهجرات، وَهِيَ الهجرة القروية.

3) قراءة فِي الصورة: 

تعكس الصورة أثر قدم إنسان يتجه نَحْوَ المجهول ويجهل عواقب انتقاله؛ وَفِي ذَلِكَ إشارة إِلَى الهجرة.

4) فرضية قراءة النص: 
* المشيرات: (ومهما كَانَت طبيعة هَذِهِ الأسباب / الهجرة القروية ظاهرة / أحسن السبل / هَذِهِ الانعكاسات)

نفترض انطلاقا من المشيرات السابقة
 أنّ النص سيعالج قضية مرتبطة بمفهوم الهجرة القروية، 
وَكَذَا أسبابها ونتائجها، ثُمَّ الحلول المقترحة للحدّ مِنْهَا.

ІІ- فهم النّص:

◄ القضية العامة المطروحة فِي النص:
يعالج قضية مرتبطة بمفهوم الهجرة القروية، وَكَذَا أسبابها ونتائجها، ثُمَّ الحلول المقترحة للحدّ مِنْهَا.

◄ القضايا الفرعية:

– تَعْرِيف الهجرة القروية؛


– أسباب الهجرة القروية؛

– نتائج الهجرة القروية وانعكاساتها عَلَى صعيدي البوادي والحواضر؛

– الحلول المقترحة للحدّ من الهجرة القروية؛

◄ شرح قول الكاتب:

“وَخَلْقِ جَوٍّ مِنَ التَّعَاوُنِ بَيْنَ الْبَادِيَةِ وَالْمَدِينَةِ وَبَيْنَ الْمَناطِقِ الْغَنِيَّةِ وَالْفَقِيرَةِ وَذَلِكَ فِي إِطَارِ الْمَشْروع الْجِهَوِيِّ الَّذِي تَتَأَهبُ بِلادُنا لِبَلْوَرَتِهِ”. 

(ينبغي فِي شرح هَذِهِ القولة الحديث عَنْ المشروع الجهوي الجديد الَّذِي تبناه المَغْرِب مُنْذُ سنة 2016، مِنْ أَجْلِ خلق جوّ من التعاون بَيْنَ الجهات الغنية والجهات الفقيرة…).

ІІІ- تحليل النص:

1) المعجم:

حقل القرية

حقل المدينة

الهجرة القروية /
المجال القروي / قروي / العالم القروي / الإنتاج الزراعي / الوسط القروي /
البادية / البوادي / الاستغلاليات الزراعية / القطاع الفلاحي.

حضري / الحواضر /
المدن / الوسط الحضري / المدينة.

 

• العلاقة بَيْنَ الحقلين: علاقة تضاد وتقابل؛ فظروف العيش فِي القرية تتقابل مَعَ ظروف العيش فِي المدينة، وهذا مَا يدفع الإنسان إِلَى الهجرة.


2) نتائج الهجرة القروية وانعكاساتها عَلَى صعيد الحواضر:
– تفاقم ظاهرة السكن غير اللائق.
– صعوبة تلبية الحاجات الأساسية للساكنة النازحة نَحْوَ المدن فِي مختلف مجالات الحياة.
– تطور البطالة والاقتصاد غير المهيكل.
– نمو السكن العشوائي غير اللائق.
– ظهور أشكال جديدة من الفقر.
– تطوّر الجريمة والعنف.
– الاختلال الاجتماعي.

3) الطريقة المنهجية المعتمدة فِي بِناء النص، مَعَ التعليل:

الطريقة: استنباطية؛ 

التعليل: انطلق الكاتب من العام إِلَى الخاص؛ حَيْتُ عرض فِي البداية تَعْرِيف ظاهرة الهجرة القروية، ثُمَّ انتقل للحديث عَنْ أسبابها ونتائجها (انعكاساتها)، وصولا إِلَى تَقْدِيم سبل الحدّ مِنْهَا.


ІІІІ- تركيب وتقويم:

أُركّبُ فقرة متماسكة، أُلخّصُ فِيهَا مضامين النص، ثُمَّ أُبدي رأيي الشخصي فِي القضية الـمطروحة:
   

      يُعالج الكاتب فِي النص قضية مُرتبطة بالهجرة القروية، وَالَّتِي عرّفها بانتقال فرد أَوْ جماعة من المجال القروي إِلَى مجال آخر إما قروي أَوْ حضري، وَذَلِكَ بِسَبَبِ غياب التجهيزات الأساسية فِي مختلف مجالات الحياة وضعف الدخل الفردي… وَهُوَ مَا يؤدي إِلَى إفراغ البادية من قواتها البشرية الحية، مَعَ مَا لِهَذَا من انعكاسات أُخْرَى عَلَى صعيدي البوادي والحواضر عَلَى حدّ سَوَاء. إلَّا أَنَّهُ يمكن الحد من هَذِهِ الظاهرة مِنْ خِلَالِ تبني سياسة فلاحية جديدة أساسها العصرنة الشاملة للعالم القروي، وَكَذَا خلق مناخ ملائم للاستثمار والعيش فِي الوسط القروي، وجوّ من التعاون بَيْنَ البادية والمدينة وبين المناطق الغنية والفقيرة.

   فِي رأيي أن الهجرة القروية ازدادت انتشارا فِي المجتمعات العربية، حَتَّى باتت تشكل أخطر أنواع الهجرات مِمَّا يؤثر سلبا عَلَى نموّ هَذِهِ المجتمعات وتقدمها. 

.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.com مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.com عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.com وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.com est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.com, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.com
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici multi-positivisite

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *