بتسجيل صفر تغيب عن العمل..المدير الإقليمي بسيدي بنور يؤكد عودة الحياة المدرسية بجميع مؤسسات الإقليم

فِي إِطَارِ الاستراتيجية التواصلية الَّتِي تنهجها المديرية الإقليمية لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية وَالتَعْلِيم الأولي والرياضة بسيدي بنور التابعة للأكاديمية الجهوية للتربية والتَّكْوين لِجِهَةِ الدار البيضاء-سطات، وَفِي سياق التطورات الأخيرة والمستجدات الَّتِي يعرفها قطاع التربية وَالتَعْلِيم، أوضح السيد رشيد صوفي المدير الإقليمي بسيدي بنور أن جميع المؤسسات التعليمية بِالإِقْلِيمِ تعرف حياة مدرسية عادية، تكللت بتسجيل صفر تغيب عَنْ العمل وَأَن جميع الأستاذات والأساتذة قَد التحقوا بفصولهم الدراسية.

كَمَا أوضح المدير الإقليمي أن المديرية الإقليمية انكبت خِلَالَ هَذَا الأسبوع عَلَى عقد عدة اجتماعات تنسيقية مَعَ السيدات والسادة:المفتشات والمفتشين، المديرات والمديرين،والمستشارات والمستشارين فِي التَّوجِيه التربوي، ومختلف الفاعلين فِي الحقل التربوي مِنْ أَجْلِ أجرأة تدابير المذكرة الوزارية رقم 24/001 الصادرة بِتَارِيخ 02 يناير 2024، والمتعلقة بتكييف تنظيم السنة الدراسية 2023/2024، وَهِيَ العملية الَّتِي أَسْفَرَتْ عَنْ اتخاذ تدابير رامية إِلَى تأطير ومواكبة وتتبع تنظيم السنة الدراسية، بالإِضَافَةِ إِلَى تشكيل لجان اليقظة الإقليمية لدعم جهود السيدات والسادة المديرات والمديرين.ويبقى الهدف الأسمى من كل هَذِهِ التدابير المتخذة هُوَ تأمين الزمن المدرسي وتحقيق تكافؤ الفرص بَيْنَ المتعلمات والمتعلمين وتكثيف دروس الدعم التربوي، سَوَاء مِنْ طَرَفِ السيدات والسادة الأستاذات والأساتذة، أَوْ مِنْ خِلَالِ مختلف الفاعلين التربويين من شركاء المديرية الإقليمية.

.

وَفِي هَذَا الإطار، ذكر المدير الإقليمي بالمجهودات الَّتِي بذلها مختلف الفاعلين من قلب المنظومة(مديرات ومديرون،أستاذات وأساتذة…) وشركائها(مختلف الجمعيات الشريكة بجميع مشاربها) فِي تأمين دروس الدعم خِلَالَ العطلة البينية السابقة، وَهِيَ التجربة الَّتِي راهنت مديرية سيدي بنور عَلَى مأسستها واستدامتها بِمَا يخدم مصلحة المتعلمات والمتعلمين.

وَفِي سياق متصل، عبر المدير الإقليمي عَلَى الجو المريح الَّذِي تعيش فِيهِ المدرسة العمومية البنورية اليوم، وَالَّذِي يتطلب مِنَّا مضاعفة الجهود مِنْ أَجْلِ الوصول إِلَى الأهداف المتوخاة والمتمثلة فِي تحصيل جيد للمتعلمات والمتعلمين استرشادا بالتوجيهات المسطرة فِي المذكرة الوزارية ذات الصلة بتكييف السنة الدراسية 2023/2024.

وَلَمْ يفت المدير الإقليمي الإشارة إِلَى الإجراءات الزجرية المتخذة فِي حق بعض الحالات المعزولة ، معتبرا أن المساس بحق المتعلم، أَوْ عرقلة سير المرفق العمومي من الأخطاء الجسيمة الَّتِي لَا تتهاون مصالح الوزارة فِي التصدي لَهَا بِكُلِّ صرامة وحزم.

بنفس الحزم والعزم،يضيف المدير الإقليمي، سنواصل دعم وتعضيد جهود جميع المكونات من إدارة تربوية وأستاذات وأساتذة وتلميذات وتلاميذ وأمهات وآباء وجميع الشركاء والشرفاء والغيورين عَلَى المدرسة العمومية البنورية، كَمَا نناشد – يضيف المدير الإقليمي- جميع الضمائر الحية للالتفاف حول المدرسة العمومية والإعلاء من شَأْنِهَا ومناصرة قضاياها وَفِي مقدمتهم وسائل الإعلام المعول عَلَيْهَا فِي رسم صورة المدرسة الَّتِي ينشدها المجتمع.

وَفِي الأَخِير، توجه المدير الإقليمي بكلمة شكر لِجَمِيعِ مكونات المنظومة التربوية والتعليمية بِالإِقْلِيمِ عَلَى انخراطها الجاد والمسؤول فِي هَذِهِ الظرفية الَّتِي تستدعي تكثيف الجهود مِنْ أَجْلِ تأمين حق المتعلم.مثلما توجه بالشكر الموصول لِجَمِيعِ شركاء المديرية من سلطات إقليمية ومحلية ومنتخبة، وجمعيات المجتمع المدني بجميع مشاربها عَلَى التعاون المثمر فِي جميع المحطات والاستحقاقات.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.com مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريــس والتوجيه وَالتَعْلِــيم وَكَذَا اعلانات الوظائــف بالمــغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعلــيمية التربويــة الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلمــيذ والطــالب و الأستــاذ والمديــر والباحــث عَنْ فرص الشــغل سَوَاء كت تابعة لمؤسســات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربيــة الوَطَــنِيـة والتَّكْويــن المهنــي وَالبَحْث العلمــي واي مؤسســة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.com عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربويــة
ـ اضافة ميزات وخدمات تعلــيمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.com وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.com est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.com, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.com
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *