بلقاسمي يؤكد العناية الكبرى للحكومة بالرياضة المدرسية ويُشَدِّد على أهمية إدماجها في التربية

افتتحت الجامعة الملكية المغربية للرياضة ، امس السبت 30 أكتوبر 2021
بالرباط ، أشغال جمعيها العادي وغير العادي، بعد انتهاء ولاية أعضائها

وَتَضَمَّنَ جدول أعمال الجمعين اللذين افتتحا برئاسة الكاتب العام لِوِزَارَةِ
التربية وَالتَعْلِيم الأولي والرياضة يوسف بلقاسمي ، عَلَى الخصوص ، المصادقة عَلَى
التقريرين الأدبي والمالي بِرَسْمِ 2019-2020 و2023-2024، ودراسة التعديلات المتعلقة
بالقانون الأساسي للجامعة

وسلط التقريران الضوء عَلَى إنجاز عَدَدُُ مِنَ المشاريع الرامية إِلَى النهوض
بممارسة الرياضة المَدْرَسِية وحضور المَغْرِب دَاخِل الهيئات الدولية والقارية، لاسيما
الاتحادات الدولية والإفريقية لِهَذِهِ الرياضة وَالَّتِي تحتل فِيهَا المملكة ، عَلَى التوالي
، منصبي نائبي الرئيس والرئيس

كَمَا
يتطرقان إِلَى البرامج المختلفة المنجزة أَوْ الجاري تنفيذها، إِلَى جانب النتائج الَّتِي
حققها الرياضيون المغاربة عَلَى المستويات العربية والمغاربية والعالمية

وصادق المشاركون ، بالإجماع ، عَلَى التقريرين الأدبي والمالي، فِي انتظار
دراسة التعديلات عَلَى القانون الأساسي للجامعة غدا الأحد، عَلَى اعتبار أن أشغال
الجمعين تستمر يومين


عَلَى
أن يتم قعد اجتماع فِي 18 دجنبر المقبل يخصص لانتخاب أعضاء
المجلس الجامعي للجامعة وَالَّذِي يَضُمُّ رَئِيسًا ونائبا للرئيس ورئيسا منتدبا وأربعة أعضاء
ورئيسي مندوبيات الجامعة دَاخِل الأكاديميات الجهوية للتربية والتَّكْوين

وَفِي الجلسة الافتتاحية ، أَشَارَ نائب رَئِيس الجامعة الملكية المغربية للرياضة
المَدْرَسِية يوسف بلقاسمي، إِلَى العناية الكبرى الَّتِي توليها الحكومة الجديدة للرياضة
المَدْرَسِية والدفع بِهَا فِي كامل التراب الوطني مشيرا إِلَى أَنَّ الحكومة الجديدة الَّتِي عينها صاحب الجلالة محمد الساسدس نصره الله وأيده جاءت وفق هيكلة حكومية حَيْتُ تمَّ الجمع بَيْنَ التربية الوَطَنِية والرياضة وَأَن هَذَا الأمر لَهُ دلاللات مهمة جدا وَشَدَّدَ عَلَى أهمية إدماج الرياضة فِي
التربية مِنْ أَجْلِ دمج أوسع لمبادئ المواطنة، ومحاربة العنف والإقصاء والمساهمة فِي مد
إشعاع المملكة عَلَى الصعيد الدَّوْلِي

و حرص بلقاسمي خِلَالَ كلمته الافتتاحية، عَلَى رصد عَدَدُُ مِنَ التدابير
المخصصة لِلْإِرْتِقَاءِ بالرياضة المَدْرَسِية، لَا سيما مِنْ خِلَالِ دعم الجمعية الرياضة
المَدْرَسِية كنواة للأنشطة الرياضية المؤسساتية، وإدماج أنواع رياضية جديدة لخلق
دينامية فِي هَذَا المجال

وذكر بالمناسبة باتفاقيات الشراكة الموقعة مَعَ شركاء جدد،
وتنظيم دورات تكوينية فِي عدة تخصصات لِفَائِدَةِ أطر الرياضة المَدْرَسِية، كَمَا حرصت الكلمة
الافتتاحية لبلقاسمي عَلَى استحضار النجاح الكبير الَّذِي حققه المنتدى الإفريقي الأول
للرياضة المَدْرَسِية المنظم بالرباط بَيْنَ 15 و16 يناير2018، وَكَذَا الدورة السَّّابِعَة عشر
“لجمنازياد 2018” الَّتِي احتضنها المَغْرِب كذلك خِلَالَ الفترة الممتدة من 2 إِلَى 9 ماي
2018، حَيْتُ تمَّ فِي هده الالعاب ارتياد آفاق جديدة غير مسبوقة من حَيْتُ عدد الدول
الحاضرة 59 دولة وعدد المشاركين أزيد من 3000 وعدد الأنواع الرياضية 18 نوع

مضيفا ، انه بعد المصادقة عَلَى التقريرين الأدبي والمالي،
سيناقش الجمع مسألة التفكير فِي منهجية العمل وتحسين الجوانب التنظيمية بهدف تطوير
حكامة وأداء الجامعة والرياضات المَدْرَسِية

وَمِنْ
جانبها، أفادت عضو المكتب المديري للجامعة عائشة أغمار فِي تصريح مماثل، بِأَنَّ عَدَدًا
من الأَنْشِطَة الَّتِي كَانَت تُنَظِّمُ حضوريا تمَّ تعليقها بِسَبَبِ الجائحة طيلة السنة الدراسية
2019-2020

وتابعت أن ذَلِكَ لَمْ يمنع الجامعة من الاشتغال وبرمجة أنشطة أُخْرَى ناجحة عَنْ بُعْدْ
عَلَى المستويين الوطني والدولي، وَذَلِكَ مِنْ خِلَالِ مشاركة العديد من التلاميذ فِي جملة من
التظاهرات، خاصة الشطرنج والتايكواندو

وعبرت السيدة إغمار عَنْ “التفاؤل” بمستقبل الرياضة المَدْرَسِية، خاصة بعد جعلها
مرتبطة بِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.com مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.com عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.com وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.com est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.com, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.com
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici GLob18SP

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *