خاص.. الأساتذة الموقوفين سيتوصلون براتبهم الشهري نهاية هذا الشهر (التفاصيل)

خاص.. الأساتذة الموقوفين سيتوصلون براتبهم الشهري نهاية هَذَا الشهر (التفاصيل)أحمد الهيبة صمداني

الجمعة 16 فبراير 2024

علمت جريدة “men-gov” الإِِلِكْترُونِيَّة أن مِلَفّ الأساتذة والأستاذات الموقوفين عَلَى خلفية الإضرابات، سيشهد “انفراجا” إِبْتِدَاءً مِنْ هَذَا الأسبوع.

وَحَسَبَ المُعْطَيات المتوافرة للجريدة، فَإِنَّهُ الوزارة اتخذت قَرَارًا للتسوية المالية لوضعية هَؤُلَاءِ الأساتذة الموقوفين، حَيْتُ سَيَتِمُ جردهم والمصادقة عَلَى لائحة تضمهم فِي اجتماع بَيْنَ الوازرة والنقابات يوم الثلاثاء المقبل، عَلَى أن يتوصلوا نهاية هَذَا الشهر بأجرتهم الشهرية.

وَفِي هَذَا السياق، أوضح البرلماني عَنْ الفريق النيابي لحزب التقدم والاشتراكية، حسن أومريبط، أن الوازرة اتخذت قَرَارًا بأنه عَلَى مدراء الاكاديميات والمدراء الإقليميين أن يعملوا من اليوم، بجرد لائحة الموقوفين حَسَبَ الحالة، إما توبيخ، إنذار أَوْ العرض عَلَى المجلس التأديبي”.

وَأَكَّدَ أومريبط فِي تصريحه لـ”men-gov”، أن “الأغلبية الساحقة للموقوفين تلقوا إنذارات، فِيمَا الفئة القليلة، الَّتِي ربما قَد تكون خرجت عَلَى السياق أَوْ قَامَتْ بالسب أَوْ شيء من هَذَا القبيل، سَيَتِمُ إحالتها عَلَى المجلس التأديبي”.

وخلص إِلَى أَنَّ “هَذِهِ اللوائح ستكون جَاهِزَة فِي حدود السبت أَوْ الإثنين كأقصى تقدير، حَيْتُ ستوجه هَذِهِ اللوائح للوزارة للمصادقة عَلَيْهَا فِي اجتماع مَعَ النقابات يوم الثلاثاء 20 فبراير 2024، ويتم صرف أجورهم فِي نهاية هَذَا الشهر”.

يأتي هَذَا بَعْدَمَا صرح وَزِير التربية الوَطَنِية خِلَالَ ندوة صحفية نظمتها الحكومة عَلَى هامش اجتماع مجلسها الأسبوعي، اليوم الخميس 15 فبراير الجاري، أن “الأساتذة الموقوفين لَمْ يتم توقفيهم لانخراطهم فِي الإضراب، وإنما لارتكابهم عَدَدُُ مِنَ التجاوزات”، مشيرا إِلَى أَنَّ “الوزارة أحدثت لجان إدارية بداية هَذَا الأسبوع عَلَى صعيد كل جهات المَغْرِب، وستتولى دراسة كل مِلَفّ عَلَى حدى، كي تأخذ الترتيبات الضرورية حَسَبَ الملفات وَحَسَبَ مَا قَامَ بِهِ بعض الأساتذة فِي بَعْضِ الأحيان”.

فِي المقابل ردت “التنسيقية الوَطَنِية للأساتذة وأطر الدعم اللَّذِينَ فرض عَلَيْهِمْ التعاقد” عَلَى تصريح شكيب بنموسى، حَيْتُ قَالَ عضو لجنة الإعلام بـ”التنسيقية الوَطَنِية للأساتذة وأطر الدعم المفروض عَلَيْهِمْ التعاقد”، مصطفى الكهمة، فِي تصريح سابق لـ”men-gov”، إن “مَا صرح بِهِ الوزير بنموسى مجانب للصواب، والتهم الملفقة لنا عَلَى مُسْتَوَى التوقيفات التعسفية والانتقامية والكيدية، كلها كيدية وَلَا أساس لَهَا من الصحة، وبطلانها كبطلان كلام وَزِير التربية الوَطَنِية الَّذِي اتهم الاساتذة بارتكاب تجاوزات، فِي حين أن الأساتذة قاموا باحتجاج سلمي وحضاري، وَلَمْ يسجل فِي حقهم أي تَجَاوز من التجاوزات الَّتِي ألمح لَهَا وَزِير التربية الوَطَنِية وَلَمْ يستطع أن يذكرها ويحددها بالتفصيل، إن كَانَ كلامه فعلا عَلَى صواب”.

وَكَانَ المجلس الحكومي المجتمع اليوم الخميس 15 فبراير 2024، قَد صادق عَلَى مسودة النظام الأساسي الخَاصَّة بموظفي الوزارة المُكلفة بالتربية الوَطَنِية، بعد أشهر من الاحتقان والإضرابات غير المسبوقة فِي القطاع.

يشار إِلَى أَنَّ 545 أستاذا من مختلف الأقاليم والجهات، تلقوا بداية السنة الحالية، قرارات التوقيف المؤقت عَنْ العمل، بعد انخراطهم لأزيد من 3 أشهر متتالية فِي إضرابات واحتجاجات واسعة، للمطالبة بإسقاط النظام الأساسي السابق الخاص بموظفي وِزَارَة التَّعْلِيم ، وبتحقيق كافة المطالب المرفوعة من مختلف فئات الأساتذة.

وَقَد خلق قرار توقيف الأساتذة مؤقتا عَنْ العمل، غضبا ورفضا واسعا من أغلب التنسيقيات التعليمية، والهيئات السياسية والنقابية والحقوقية الجمعوية، معتبرين إياها خطوة غير السليمة، وَالَّتِي من الممكن أن تؤدي لتأجيج الأوضاع أكثر.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.com مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريــس والتوجيه وَالتَعْلِــيم وَكَذَا اعلانات الوظائــف بالمــغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعلــيمية التربويــة الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلمــيذ والطــالب و الأستــاذ والمديــر والباحــث عَنْ فرص الشــغل سَوَاء كت تابعة لمؤسســات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربيــة الوَطَــنِيـة والتَّكْويــن المهنــي وَالبَحْث العلمــي واي مؤسســة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.com عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربويــة
ـ اضافة ميزات وخدمات تعلــيمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.com وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.com est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.com, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.com
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *