حرّيتي.. | تحضير النّص الشعري | في رحاب اللغة العربية، ص: 177

◄ تمهيد:


الشّعر:
 كلام موزون مقفّى دال عَلَى معنى. وَهُوَ نوعان: الشعر العمودي والشعر الحرّ (شعر التفعيلة).
* الشّعر الحرّ:
ظهر فِي خمسينيات ق 20 بعد نهاية الحرب العالمية، وبالضبط بعد تعرّض الأمّة العربية الإسلامية لهزيمة قاسية سنة 1948، وَالَّتِي نتج عَنْهَا ضياع فلسطين.
* خصائص الشّعر الحرّ:
– تَبَنّي نظام المقطع والسطر الشعري بدل نظام الشطرين.
– استبدال وحدة الوزن بوحدة التفعيلة.
– تكسير نظام القافية الموحّدة، واستعمال أشكال عديدة من القوافي.
* موضوعات الشّعر الحرّ:


– المدينة – الاغتراب – النّضال والمقاومة

І- ملاحظة النصّ:


1) نوعية النص وصاحبه: 


قصيدة من الشعر الحرّ للشاعرة الفلسطينية فدوى طوقان. 

2) دلالة العنوان: 


* حرّيتي:
 
يدل لفظ الحرية عَلَى معاني التحرر من كل القيود؛ ولعلّ الشاعرة تشير إِلَى رغبة الشعب الفلسطيني فِي التحرر من قيود الاستعمار.

3) قراءة فِي السّطر الأول والأخير: 


– 
حريتي

– حريتي  حريتي حريتي

4) فرضية قراءة النص: 


نفترض انطلاقا من المشيرات السابقة، أنّ الشاعرة س
تعبر فِي هَذِهِ القصيدة عَنْ توق الإنسان الفلسطيني للحرية، ومعاناته فِي سبيل تحقيقها.

ІІ- فهم النّص:


* المضمون العام للقصيدة: 

تُعبّر الشاعرة عَنْ إصرار الإنسان الفلسطيني ورغبته فِي نيل الحرية، مهما كَانَت الصعوبات والتضحيات، وتحديه الرصاص والقيود، وسيره عَلَى طريق النضال يحفر اسم الحرية فِي كل زمان ومكان مِنْ أَجْلِ أن يتحرر الوطن وينكسر قيد الاحتلال.


ІІІ- تحليل النص:


1) المُعجم: 

حقل العُدوان

حقل تحدي العُدوان

تحت الرصاص – القيد
–  فِي السجن – فِي زنزانة التعذيب…

وأظل رغم القيد أعدو
خلفها – حريتي – ساظل أحفر إسمها – رغم السلاسل – يمتد فِي وطني ويكبر – حَتَّى أرى الحرية
الحمراء تفتح كل باب…










2) الصُّور الشعرية: 

* الاستعارة:

وظفت الشاعرة مجموعة من الصّور الشعرية، وأغلبها استعارات مكنية، مثل:

– ويردد النهر المقدس و الجسور
– ومعابر الريح الغضوب
– والليل يهرب
نلاحظ أن الاستعارات الموظفة فِي القصيدة استعارات تشخيصية؛ لِأَنَّ الشاعرة أسندت بعض الصفات الإنسانية إِلَى أشياء مجردة.



3) الأساليب اللغوية: 

– توظيف لغة إيحائية مشبعة بالتخييل والانزياح؛
– هيمنة مطلقة للجمل الخبرية؛
– غياب تامّ للأسلوب الإنشائي؛
◄ وظفت الشاعرة الأسلوب الايحائي؛ لِأَنَّ المقام مقام شعر، والشعر إيحاء وانزياح، ووظفت الأسلوب التقريري؛ لأنها فِي حاجة إِلَى البوح وإخبار المتلقي بمعاناة الأمة الفلسطينية.


ІІІІ- تركيب وتقويم:

   
    النص عبارة عَنْ قصيدة من الشعر الحرّ للشاعرة الفلسطينية فدوى طوقان، تُعبّر فِيهَا عَنْ توق الإنسان الفلسطيني للحرية، ومعاناته فِي سبيل تحقيقها. ولبيان ذَلِكَ استعانت الشاعرة بحقلين دلاليين هُمَا: حقل العُدوان وحقل تحدّي العُدوان، فَضْلًا عَنْ توظيفها لمجموعة من الاستعارات التشخيصية الَّتِي نقلت إلينا مشاعر المعاناة الَّتِي يكابدها الإنسان الفلسطيني، دُونَ أَنْ نغفل توظيفها للأسلوب الخبري الَّذِي أعانها عَلَى البوح والكشف والتطهير.

من هُنَا يَبْدُو إذن، أنّ القصيدة تُعدّ نموذجا صريحا لشعر المقاومة والنضال.

.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.com مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.com عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.com وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.com est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.com, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.com
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici multi-positivisite

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *